حُبِّكَ لَهُ يَجْعَلُكَ في الجَنَّةِ مَعَهُ

بواسطة: كُتاب بيت العز - آخر تحديث: 2 نوفمبر 2019
حُبِّكَ لَهُ يَجْعَلُكَ في الجَنَّةِ مَعَهُ



يواصل الدكتور مجدي عاشور – المستشار العلمى لمفتي الجمهورية وأمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية- سرد مواقف نبوية عظيمة تحمل الكثير من الأخلاق، ليوصل من خلالها رسالة وخلقا نبويا كريما، لتكون بداية لنشر الأخلاق النبوية السمحة والكريمة خاصة في أوساط الشباب على مواقع التواصل الاجتماعي.

ومن تلك الأخلاق النبوية ما كتبه د. عاشور،

تحت عنوان: “عَلَّمَنَا أنَّ مُجَرَّدَ حُبِّكَ لَهُ يَجْعَلُكَ في الجَنَّةِ مَعَهُ”، قائلاً:

قد تَكُونُ هِمَّتُكَ ضَعيفةً ، فَتَكُونُ قليلَ العَمَل ، وتَظَلُّ طُولَ عُمُرِكَ حزينًا ويَنقَطِعُ منك الأَمَل ، لَا لَا .. لَا تَحْزَنْ ما دَامَ في قَلْبِكَ حُبٌّ لِسَيِّدِنَا الكامِلِ المُكَمَّل .. نَبِينا محمد الذي فَتَحَ الطريقَ ودَاوَى ما فيك مِن خَلَل .. فَمُجَرَّدُ حُبِّهِ ، يَضْمَنُ لك مكانًا بِقُرْبِهِ .

. فعَنْ أَنَسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ : ” أَنَّ رَجُلًا سَأَلَ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنِ السَّاعَةِ ، فَقَالَ : مَتَى السَّاعَةُ ؟ ،قَال صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : “وَمَاذَا أَعْدَدْتَ لَهَا ” ؟ قَالَ : لاَ شَيْءَ ، إِلَّا أَنِّي أُحِبُّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ . فَقَالَ : “أَنْتَ مَعَ مَنْ أَحْبَبْتَ” .

قَالَ أَنَسٌ : (فَمَا فَرِحْنَا بِشَيْءٍ ، فَرَحَنَا بِقَوْلِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : “أَنْتَ مَعَ مَنْ أَحْبَبْتَ”) !! قَالَ أَنَسٌ : (فَأَنَا أُحِبُّ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَأَبَا بَكْرٍ، وَعُمَرَ ، وَأَرْجُو أَنْ أَكُونَ مَعَهُمْ بِحُبِّي إِيَّاهُمْ ، وَإِنْ لَمْ أَعْمَلْ بِمِثْلِ أَعْمَالِهِمْ ) .

. لذلك أَبْشِرُوا فَكُلُّ مَن أَحَبَّهُ .. كان في الجَنَّةِ مَعَهُ.

 




139 مشاهدة